إعلامشباب ان كادر

الشاعر محمد جمعة عن نقابة الشعراء : نحن أول صفحة بكتاب الفن

كتبت – ولاء مصطفى

طالب الشاعر الكبير محمد جمعة على صفحته الخاصة بعمل نقابة للشعراء على غرار نقابة الموسيقيين حتى يتثنى للنقيب وأعضاء المجلس والجمهور العام التحكم في نوعية مايتم تقديمه على الساحة الفنية خاصة وأن الكلمة مسئولية الشاعر وهي مسئولية كبيرة خاصة في ظل مانعيشه في الوقت الحالي من ألفاظ غريبة لاتخدم المجتمع ولا تزيد من رقيه وإنما تهدم كل ماهو جميل.

وتابع “جمعة ” أن دور المصنفات الفنية هي المسئول الأول عن مراجعة الكلمات والأغاني هل
سيكون دورها مكملاً لدور نقابة المهن الموسيقية مؤكداً أن الدكتور خالد عبدالجليل رئيس الرقابة على المصنفات الفنية تم تعيينه منذ عهد وزير الثقافة الأسبق الدكتور حلمي النمنم وبالتالي ف الأولى بالتحكم بالكلمة نقابة الشعراء .

نحن في حاجة لوجود كيان مستقل يخص الشعراء أو على الأقل الدخول بشكل مقنن ضمن اختصاصات نقابة الموسيقيين.

وأوضح أن جمعية المؤلفين والملحنين هي جمعية تحصيل حقوق الملكية الفكرية فقط للشاعر والملحن والناشر وبالتالي أطالب بنقابة تختص بالشعراء لأننا أول صفحة بكتاب الفن .

ونقابة المهن الموسيقية تحصل حدا نسبياً من خلال حفلات وأفراح وخلافه لا تعزف بها موسيقى خالية من الكلمات إنما بدون كلماتنا لا توجد حفلات من الأساس يحصل عليها أموال .

إذا فمن حق أصحاب الكلمات أن يحصلوا على رعاية منها
او عمل نقابة لهم ويستقطع حقهم المادي بنسبة من خلال الحفلات.

الشاعر محمد جمعه

161b4a15 fdaa 478f b6b6 4b3706fafc5f

واختتم :” هدفي تقديم شيئ مشرف لمصر وتربية أجيال جديدة بإحترام تفهم وتعي معنى الكلمة الحلوة بإحساس ورقي “.

ولن يتم ذلك إلا بالإهتمام بصاحب الكلمة وهو الشاعر .

الجدير بالذكر أن الشاعر الكبير محمد جمعة حصل منذ شهور علي جائزة عالمية بأغنية من ورا الشبابيك وقدم مجموعة كبيرة من الأغاني الناجحة مثل كبرتك على سيدك لأصالة وبسمع إسمك بدمع لإليسا، و من ورا الشبابيك لتامر وإليسا وبقيت حاوي لفريق مسار إجباري ووحشاني بلادي ومخلصة لكارول سماحة، وتعلالي والزينة العاقلة لحمادة هلال وويلي يا سنيني عودي لحميد الشاعري و ياليتني براقا يعانق السماء ل محمد رحيم واوكي لنانسي و يالرموش يا سهام قوية لروبي و
وغيرهم من الأغاني الناجحة جداً مع كبار النجوم.

شـارك:

Share on facebook
Facebook
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on pinterest
Pinterest
Share on twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *